2018/10/27
فتح رئيس لجنة معالجة آثار كوراث إعصار لبان في حديث من داخل المهرة عن تفاصيل إعادة الاعمار

اوضح الاستاذ عبدالرقيب فتح وزير الإدارة المحلية رئيس لجنة معالجة آثار الكوارث التي خلفها إعصار لبان بمحافظة المهرة. بإن اللجنة سوف تعمل من خلال الوزراء المختصين والسلطات المحلية، على مستوى محافظة المهرة وجميع مديرياتها.على تشكيل فرق ميدانية متخصصة، للقيام بإعمال المسح، لحصر جميع الأضرار .

 

مضيفآ بإن هذة الفرق الميدانية ستقدم تقاريرها للإضرار من واقع النزول الميداني والتنسيق مع المعنين في السلطة المحلية. 

 

مفيدآ في تصريح خص بة عدن الغد بإنة على ضؤ تلك التقارير. سوف يتم إتخاذ الإجراءات اللازمة. لأيجاد مصادر التمويل اللازمة ،من خلال الجهات المانحة،

 من اجل تنفيذ المعالجات اللأزمة، في إعادة الخدمات. ومن ثما إعادة الإعمار، للبنى التحتية المدمرة والمنازل،
 بما يلبي تطلعات المواطنيين. والوقوف الي جانبهم.

 ازاء هذة الكارثة الإنسانية التي ألحقت دمار هائل.
 وتسببت بجملة من الخسائر. والتي لن يكون بمقدور الحكومة وحدها معالجة هذة التدعيات.الامر الذي يتطلب دعم المانحين والاشقاء في دول التحالف العربي .

وقال نحن في الحكومة اليمنية  على ثقة بإننا سنجد الدعم المطلوب من الأشقاء والجهات المانحة 

ولفت وزير الأدارة المحلية رئيس اللجنة عبدالرقيب فتح. الي ان الحكومة تعمل وفقآ لتوجيهات فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية.

 في تحمل مسؤولياتها تجاة محافظة المهرة. سؤآ في إعادة الخدمات التي بدأت بالفعل.او من خلال الشروع في بناء الوحدات السكنية التي ستمنح للمتضررين من السكان ولن تألوا الحكومة جهدآ في دعم السلطة المحلية بكل مايلزم تنفيذآ لتوجيهات الرئيس 

مؤكدآ حرص الحكومة بقيادة دولة رئيس الوزراء ،على تنفيذ توجيهات فخامة الرئيس بدقة وفاعلية كاملة.

 

وقال ان وجود رئيس الحكومة والوزراء اعضاء اللجنة في محافظة المهرة. ونزولهم الميداني الي المناطق والمديريات للإطلاع من الميدان والإستماع الي المواطنين بشكل مباشر من ابناء  المحافظة امر يعكس حرص وجدية الحكومة. الذي يدشن رئيسها اعمالة من محافظة المهرة.

 ويظهر تعاملها بقدر عالي من المسؤولية والالتزام بتوجيهات فخامة الرئيس، وبالشكل الذي يتناسب مع حجم وطبيعة الكارثة. التي حلت بالمحافظة جراء الإعصار.

ولفت فتح الي ان اللجنة ايضآ ستضع ايضآ تصورات للمستقبل، للأليات والخطوات المطلوبة. لمواجهة اي ظروف او كوراث قادمة لا سمح الله. 

وأشاد وزير الإدارة المحلية في ختام تصريحة، بالدعم  الذي يقدم من الأشقاء في  دول التحالف العربي، وفي مقدمة ذلك برنامج التنمية والإعمار السعودي ،ومركز سلمان للإغاثة والأعمال الأنسانية ،وجميع الاشقاء والمانحين.

 

هذا وكان دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك سعيد 
قد أصدر أمس الجمعة، قرارًا بتشكيل لجنة وزارية لمعالجة آثار الكوارث التي خلفها إعصار لبان في محافظة المهرة،برئاسة وزير الإدارة المحلية عبدالرقيب فتح.

وتضم اللجنة في عضويتها وزير الكهرباء والطاقة عبدالله الأكوع، ووزير المياه والبيئة العزي شريم، ووزير الصحة والسكان ناصر باعوم، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات لطفي باشريف، ووزير التربية والتعليم عبدالله لملس، ومحافظ المهرة راجح باكريت، ونائب وزير الأشغال العامة والطرق محمد ثابت.

وبموجب القرار، تتولى اللجنة تشكيل فرق فنية لتقييم الأضرار وحصرها وإعداد برنامج عمل للمعالجة مع إشراك الجهات الفنية المتخصصة، ومتابعة عملية تقديم العون والإغاثة والتنسيق مع المنظمات العاملة في مجال الإغاثة. 

إضافة إلى دعوة منظمات الأمم المتحدة والمراكز والهيئات الخليجية العاملة في مجال الدعم الإنساني، وممثلي المنظمات الدولية غير الحكومية العاملة في اليمن بهدف تنسيق جهود هذه الجهات والتأكيد على أهمية حشد موارد إضافية لمواجهة أضرار الكارثة.
هذا وكان  قد وصل رئيس الحكومة يرافقة عددآ من الوزراء الي محافظة المهرة في وقت سابق اطلعوا فيها عن قرب لحجم الأضرار وزاروا العديد من مديريات المحافطة واستمعوا من المواطنين للمعاناةوتلمسوا جميع الهموم

تم طباعة هذه الخبر من موقع الخبر 21 www.alkhabar21.com - رابط الخبر: http://alkhabar21.com/news27841.html