أهالي حي «الخساف» بعدن يشكون انقطاع المياه .. ويناشدون الوزير الشرجبي بسرعة وضع حلول مستدامة لمعاناتهم


عدن - خاص: 
شكى المئات من سكان حي «الخساف» بمنطقة كريتر - الانقطاع المتكرر للمياه عن منازلهم، وضعف تدفقها في المشروع الامر الذي يؤدي الى حرمان السواد الاعظم منهم من الحصول على الحد الادنى من إحتياجاتهم منها.

واكد المواطنون في رسالة استغاثة ومناشدة وجهوها الى وزير المياة والبيئة الجديد، المهندس توفيق الشرجبي - أن مشكلة الانقطاع المتكرر للمياه عن حيهم صارت الهم الابرز الذي يؤرق حياتهم .. مشيرين الى أن معاناتهم جراء ذلك مضى عليها عدة شهور، وانه ورغم مطالباتهم المتكرره لمسئولي مؤسسة المياه بوضع حلول لهذه المشكلة الا انهم لم يجدوا منها اي تجاوب.

 

ــــــــ مـــــواضــــيــــــع هـــــــــــامـــــــة ــــــــــ

 

شاهد أجمل فتيات مراهقات في العالم 2021

 

شاهد أجمل فتيات الثانوية حول العالم .. الجمال الطاغي الذي يشعل قلوب الجميع (صور)

 

تابع قناة الخبر21 على تليجرام ليصلك كل جديد 

 

أضــــــغـــــــــــــط هــــــــــــنـــــــــــــــــــــــا 

 

 

واوضحوا في شكواهم .. أن عملية ضعف تدفق المياة في المشروع والذي لا يتم تشغيله سوى يومين في الاسبوع دفع بالبعض من الاهالي لشراء «مضخات» كبيرة والتي تتسبب عند تشغيلها في شفط المياه من المشروع بالكامل، الامر الذي يؤدي الى حرمان الغالبية من السكان البسطاء المجاورين من الحصول على حصتهم الكافية من الماء.

وقالوا في مناشدتهم: "مؤسف جدا ان نكون من سكان مدينة عدن التي تحيطها المياة من كل اتجاه، والتي تعد من اوفر المدن اليمنية حضا فيما يتلعق بتوفر المياة الجوفية - الا اننا في نفس الوقت نعاني من انقطاعها وشحتها بإستمرار، في حين يضطر الكثيرون منا لشحت المياة ونقلها يدويا من المساجد الى المنازل".

وناشد اهالي حي «الخساف» معالي وزير المياة والبيئة بالالتفات الى معاناتهم، والمسارعة بتوجيه مسئولي مؤسسة المياه بمعالجتها ووضع حلول مستديمة لها .. مشيرين الى أن معاناتهم بلغت حد انهم لا يجدون في اغلب الايام الكمية التي تكفيهم للطباخة .. مؤكدين أن ظروفهم المعيشية لا تمكنهم من تحمل أعباء تكاليف وايتات المياه.

ولفت المواطنين في شكواهم الى أن انعدام المياه التي تعد اساس الحياة والاستقرار له انعكاسات خطيرة حيث يتسبب في مشكلات صحية كبيرة لهم، خصوصا ان المنطقة تعد من اكثر المناطق ازدحاما بالسكان، وأشدها معاناة من ارتفاع درجة الحرارة سيما في اوقات الصيف.

ويعد حي «الخساف» أحد اكبر أحياء منطقة كريتر - مديرية صيرة - عدن - حيث يتجاوز عدد سكانة الـ«120» الف نسمة .. ويقع بين جبلي «شمسان - جبل حديد» الامر الذي يجعله الاكثر معاناة جراء الازدحام السكاني .. وتوالي الازمات المتتالية التي يعشونها نتيجة انقكاع المياة والكهرباء .. الى جانب معاناتهم جراء تدهور شبكة الصرف الصحي وغيرها.