اجتماع برئاسة وكيل وزارة الكهرباء فاضل يناقش مع مدراء المنطقة الوسطى كهرباء ابين

 

ناقش اجتماع بوزارة الكهرباء والطاقة برئاسة وكيل الوزارة الاستاذ عبدالحكيم فاضل وضم عددا من مدراء عموم وزارة الكهرباء والطاقة والمعنيين بكهرباء محافظة أبين قيادات المنطقة الوسطى عددا من القضايا المتعلقة بالكهرباء بمحافظة أبين وابرز الاشكاليات المتعلقة بهذا الخصوص والحلول الممكنة وتطرق الاجتماع برئاسة الوكيل لموضوع محطة كهرباء لودر 15 ميجا وات والأسباب التي أدت إلى توقف بعض المولدات 

 

وخلال الاجتماع أستمع وكيل وزارة الكهرباء والطاقة الاستاذ عبدالحكيم فاضل إلى شرح مفصل من أعضاء اللجنة الفنية المكلفة في وقت سابق للنزول إلى منطقة لودر والأسباب التى أدت إلى توقف عمل المحطة بعد أن كانت قد أستمرت في العمل بشكل طبيعي لمدة شهرين واوضحت اللجنة الفنية خلال الإجتماع بإن توقف المحطة كان نتيجة الإعتداء التخريبي الذي تعرضت له خطوط النقل 33 كيلو فولت  المتمثل برمي خبطة حديدة وهو الامر الذي تسبب بظهور العديد من المشاكل الفنية التى أعاقت من تشغيل المحطة بشكل طبيعي وصعوبة تنفيذ اعمال المزامنة وتعطل اعمال الحمايات وغيرها من المشاكل الفنية 

 

وشدد وكيل وزارة الكهرباء عبدالحكيم فاضل على ضرورة الأسراع في إتخاذ كافة الخطوات والحلول والتدابير الفنية لأعادة عمل المحطة بكافة مولدتها بعد ان تم تجهيز العديد منها للعمل كما شدد على ضرورة اتخاذ الخطوات الأخرى في توفير قطاع الغيار بشكل عاجل وسريع للمولدات الخمسة التي لازالت خارج الخدمة

 واتخاذ مايلزم بهذا الشأن وفيما يتعلق بمشروع احور على ضوء هذه الإشكاليات فقد تم إقرار إعادة احتساب الضمان من جديد عند بدء تشغيل المولدات.

 

وتحدث مدراء عموم المديريات الثلاث الحاضرين بالإجتماع المنعقد بوزارة الكهرباء والطاقة برئاسة وكيل الوزارة عن حجم المشاكل المترتبة عن توقف المحطة والضغوط التي يواجهونها من الاهالي بسبب توقف المحطة لمدة 3 اشهر مطالبين الوزارة سرعة معالجة المشكلة والتصرف مع الشركة والمقاول.

 

وعلى ضوء ذلك اعرب وكيل  الوزارة فاضل عن إهتمام قيادة الوزارة بقيادة معالي وزير الكهرباء والطاقة المهندس محمد العناني الذي يولي هذه القضية إهتمام كبير وكهرباء ابين عموما واصدر توجيهاته بهذا الخصوص بإتخاذ كافة المعالجات الفنية والخطوات القانونية وبهذا الخصوص وجه وكيل الوزارة عبدالحكيم  فاضل المختصين في لودر بضرورة عمل حمايات للشبكة وإمكانية الاستعانة بخبراء من منطقة عدن مع ضرورة التأكد من مطابقة المواصفات.

 

وتم تكليف مدير عام وحدة المشروع بتوجيه خطاب دعوة للشركة بشكل عاجل بالحضور للاجتماع مع قيادة الوزارة ومناقشة سبل حل الإشكالات القائمة وانجاز الاصلاحات.

 

وأكد المجتمعون بأن على السلطة المحلية الإسهام في التحصيل وزيادة الإيرادات والتأكيد على ضرورة أن يكون مندوب الشركة في المحطة مختص وضرورة تصفيات المديونية السابقة بالإضافة إلى ضرورة رفع تقرير فني من اللجنة الفنية وتقرير من الشركة يوضح مبرارتها.

 

واكد الوكيل بإن وزارة الكهرباء بقيادة معالي الوزير لن تألوا جهدا في القيام بواجباتها ومسؤولياتها ولن تتهاون مع أي تقصير ابدا

 

 

حضر الاجتماع المنعقد  في مبنى وزارة الكهرباء والطاقة بالعاصمة عدن  الأخ الوكيل المساعد لقطاع المشاريع الاستاذ محمد الخضر ومدراء مديريات المنطقة الوسطى ممثلة بمدير عام مديرية لودر الأخ عوض علي عوض ومدير عام مديرية مودية الأخ عبد الناصر العزي ونائب مدير عام مديرية الوضيع الأخ عرفات هدران كما حضر اللقاء 

مدير عام كهرباء لودر ونائبه والمختصين في الوزارة والمؤسسة العامة للكهرباء