مريض سرطان يفاجئ الأطباء بعدما أخبروه أن أمامه 10 أشهر في الحياة .. ويكشف عن العلاج الذي استخدمه

 


روى رجل بريطاني ، قصة إصابته بورم الظهارة المتوسطة ، ومواجهته نوعاً قاتلاً من السرطان . وقال “ميك ماي” أنه اكتشف إصابته بالسرطان في مايو 2013 ، عندما كان عمره 54 عامًا ، وتوقع الأطباء أن يتوفى ميك بعد حوالي 10 أشهر، بحسب صحيفة الديلي ميل البريطانية . أوضح ميك ، أنه أصيب بهذا النوع من السرطان والذي يؤثر على الرئة ، بسبب تعرض لمادة الأسبستوس في مكان عمله .

وأكد ميك ، أنه خضع لجلسات علاج كيماوي على مدار السنوات التالية لكن المرض كان مازال موجوداً . وأشار إلى أنه في 2018 أجريت عدة تجارب عليه حتى توصلوا لعلاج يسمى vismodegib ، وأكد ميك ، أنه استمر في تناوله وهو الآن يعيش حياة طبيعية بعد أن تقلص حجم الورم بعد العلاج . وأوضح ميك أن أثاره الجانبية كانت فقدان التذوق ، وتشنجات مؤلمة في الرجلين أو عضلات الفخذ ليلاً .