مارس معها الجنس السادي حتى ماتت .. آخر تطورات قضية الشابة المراهقة «حنان» 

عقدت محكمة الاستئناف بالرباط، أمس الاثنين، جلسة محاكمة المتهم بقتل الشابة العشرينية «حنان» التي هزت قصتها الرأي العام في المغرب، بعد أن مارس معها "الجنس السادي"، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.


وما أثار الرأي العام أن المتهم الرئيسي في القضية نشر فيديو يوثق الواقعة الشنيعة، حيث ظهر وهو يضع قنينات زجاجية في مؤخرتها ومهبلها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.


وقررت المحكمة تأجيل محاكمة المتورطين البالغ عددهم 10 أشخاص ،إلى جلسة 20 يناير 2020 من أجل إعداد الملف، علما أن القضية تعود إلى بداية فصل الصيف الأخير بعد انتشار فيديو على مواقع التواصل يوثق بشاعة الجريمة.


ويتابع في هذه القضية المتهم الرئيسي بتهم "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد ، واستعمال وسائل وحشية لارتكاب فعل قتل، وهتك عرض امرأة أنثى بالعنف، وإدخال 10 قنينات زجاجية في مؤخرتها ومهبلها"، فيما يتابع شقيقه بتهمة "المشاركة في هذه الأفعال".


فيما يتابع باقي المتهمين بتهمة تتعلق بعدم التبليغ عن جناية، وعدم تقديم مساعدة لشخص في حالة خطر، وبث صورة لشخص بدون إذنه بقصد التشهير.