رئيس الوزراء .. استهداف مضلل ومكشوف يثبت حقيقة رمي الأشجار المثمرة ..«تقرير»


تقرير خاص:
ارتفعت مؤخرا وتيرة الحملات الإعلامية المغرضة التي استهدفت رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك وعدد من قيادات الشرعية وذلك بغية التشويش عليها وانتقاص دورها وما تقوم به من أعمال كبيرة في إطار حرص الحكومة على الدفع بعجلة التنمية  والقيام بمهامها القانونية والدستورية.

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إقـــــــراء أيــضـــــا:

عـــاجــل : "الملك سلمان" يتدخل شخصيا ويصدر هذا الأمر الملكي العاجل بشأن الشيخ :سلمان العودة" 

 

مفاجئة صادمة تصعق كل الشعب اليمني .. والد الطفل اليمني "بائع الماء" يرفع ضد الطفل وأمه قضية بالمحكمة لهذا السبب الصادم !!

 

عـــاجــل : الإعلام المصري يعلن قبل قليل وفاة أشهر راقصة بالوطن العربي وهي تقوم بهذا العمل الفاحش !! 

 

عـــاجــل .. الأميرة "سميرة آل سعود" تتحدى "محمد بن سلمان" وتظهر بهذه الملابس المفاجئة على الهواء مباشرة .. والسعوديون يشعلون مواقع التواصل ( شاهد الفيديو)

 

عــاجــل : الجوازات السعودية تصدر إعلان كارثي وضربة قاصمة ومزلزلة للمغتربين بالمملكة (شاهد تفاصيل الكارثة)

 

عـــــاجل : مقتل مذيع قناة الجزيرة "فيصل القاسم" قبل قليل بطلقات مسدس كاتم صوت في الدوحة .. شاهد (صورة + تفاصيل

 

عــاجــل : "بن زايد" يوجه طعنة غادرة لـ"بن سلمان" وبريطانيا تكشف عن مخطط إماراتي إيراني خطير سيدمر السعودية !! شاهد التفاصيل

 

عاجل .. الرئيس هادي يوجه الضربة القاضية للإمارات .. وجيش جرار من أقوى دولة عربية يصل مدينة عدن وينتشر في شوارعها .. والشرعية الى معاشيق(تفاصيل طارئة)

 

عــاجــل : الموت يفاجئ اليوم حاكم دبي"محمد بن راشد" والأطباء يكشفون السبب الصادم للوفاة .. والإمارات تعلن رسميا الحداد وتنكس الأعلام (شاهد فيديو قبل الموت بلحظات)

 

شــاهــد : شابة سعودية بغاية الجمال .. تشعل مواقع التواصل وتقلب الرياض بعد خروجها للشارع بهذه الملابس الفاضحة (فيديو)

 

عاجل .. تفجر الأوضاع بين أفراد الأسرة الحاكمة بالسعودية .. و"الغفيلي" يكشف عن الكارثة المروعة التي ستحدث خلال الأيام القادمة في الرياض وستنهار معها السعودية !!

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

واشتدت تلك الحملة المكشوفة والمدفوعة الثمن والتي تأتي في إطار الكيد السياسي عقب انقلاب مليشيات " الإنتقالي " المدعومة إماراتياً.

 

مما يثبت أن تلك الحملة لا هدف لها سوى تقويض عمل الحكومة الشرعية التي نجحت في إدارة العديد من الملفات الخدمية التي تمس حياة المواطن بشكل كبير مما سبب حالة من الارتياح لدى المواطن البسيط الذي نال الكثير من حقوقه وهو ما لا يروق لأطراف تسعى لإفشال عمل الحكومة.

 

ولعل تلك الاتهامات الكيدية التي تحاول النيل من رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك والحكومة الشرعية تثبت حقيقة أن الأشجار المثمرة هي من ترمى فقط ولا يرمى غيرها من الأشجار الغير مثمرة وهو وصف دقيق يمكن اسقاطه هنا.

 

حيث أن ثمار الحكومة الشرعية ورئيس الوزراء اليانعة والتي تم قطاف الكثير منها وفي انتظار قطف المزيد منها أزعج أعداء النجاح الذين يرون ثمار الشريعة تتكاثر يوم بعد يوم فلم يملكوا سوى رمى تلك الأثمار بحجار الاتهامات التي تثبت حقيقة أن رئيس الوزراء والحكومة الشرعية يسيرون في الطريق الصحيح كون الناجح وحده من ينتقده الفاشلون. 

 

حملات مغرضة
 
من خلال المتابعات لتلك الحملات التي شنت على رئيس الوزراء والحكومة الشرعية مؤخرا يلاحظ بجلاء أن تلك الحملات منظمة من قبل مطبخ مكتمل العناصر يدفع له أشياء كثيرة بغية تنفيذ أجندة معينة.

 

ولعل الحصيف يدرك ببديهة حجم الافتراءات والأكاذيب المختلقة، المبنية على اتهامات رخيصة ترمى جزافا دون أدنى أثبات مادية محسوسة أو ملموسة حيث  يحاول ذلك المطبخ الصاقها بشكل أقل ما يقال عنه أنه غبي يدار بطريقة الكونترول من قبل أطراف خارجية تسعى لإفشال الحكومة الشرعية.

 

أن تلك الحملة الممولة من أطراف خارجية تهدف إلى تعزيز موقف المليشيات الحوثية وتمرد الانتقالي وتحقيق مصالح من يدعم هذه المليشيات التي ما كان لها أن تصمد كل هذه المدة سوى بتواجد نلك العناصر المأجورة التي تلعب على حبال المصالح الشخصية الضيقة دون أن تدرك أن الوطن أكبر منهم ومن خياناتهم الكبيرة التي سيبددها اليمن الاتحادي بمشيئة الله.

 

الكذب على الأمم المتحدة

 

أن هؤلاء الشرذمة من أعداء الوطن التي تشن حرباء شعواء على رئيس الوزراء وعمل الحكومة الشرعية يعتقدون ببلاهة مركبة أن أكاذيبهم ستنطلي على الجميع دون أن يدركوا بأن العالم بات قرية صغيرة وأن المواطن البسيط والمتابع الحصيف سيكشف أكاذيبهم بكل سهولة ويسر.

 

ولأنه إذا لم تستحي فأنشر ما شئت فقد شنت تلك المطابخ الاعلامية حملة مدفوعة الثمن على رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك تفيد بأن لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة ادرجت اسمه  ضمن قائمة العقوبات.

 

 لا شك أن هذا  اتهام رخيص سرعان ما تبدد من خلال تأكيد الموقع الإلكتروني الرسمي للأمم المتحدة، بعدم صدور أي تقرير أو بيان حديث للجنة العقوبات بشأن اليمن، الامر الذي فضح تلك المطابخ الإعلامية على الملاء وجعلهم مسخرة أمام الرأي العام وأثبت للجميع أنهم لا يتقنون خيوط الكذب التي ينسجونها كبيوت العنكبوت.

 

ضريبة النجاح 

 

لعل ما يتعرض له رئيس الوزراء اليوم الدكتور معين عبدالملك والحكومة الشرعية من اتهامات باطلة يأتي في إطار دفع ضريبة النجاح المتلاحق الذي حققته الحكومة الشرعية منذ أن تم تعين الدكتور رئيسا للحكومة ونال ثقة القيادة السياسة المتمثلة في فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي.

 

نجاحات كبيرة حققتها الحكومة الشرعية بقيادة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك على كافة المستويات مثل تحسن استمرار الكهرباء والمياه والمشتقات النفطية واستمرار دفع مرتبات القطاعين المدني والعسكري وتنفيذ العديد من المشاريع الخدمية وتفعيل مؤسسات الدولة وهو ما أغضب مليشيا الانتقالي التي تسع إلى إخفاء مظاهر الدولة وتحلم بالانفصال.

 

ثمة حقيقة أربكت أعداء الحكومة وهو استقلالية رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك الذب لا ينتمي لأي تيار سياسي وليس محسوب على كيان معين وهو ما أكسبه قوة في اتخاذ القرار قابله ارتياح لتلك القرارات عند الشارع العام الذي يثق أن قرارات رئيس الوزراء ناتجه من حب للوطن ولا شيء غيره.

 

فضلا على أن تلك الاستقلالية جعلت من رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك محل ثقة واجماع لدى الرباعية الدولية والشركاء المعتمدين قابلها نجاح منقطع النظير في سياسات الحكومة الداخلية والخارجية ، والنئي بالحكومة عن الصرعات الحزبية والمناطقية. 

 

الواقع يثبت الحقائق 

 

منذ سيطر المجلس الانتقالي على العاصمة المؤقتة عدن وما تلا ذلك من خروج من جلباب الدولة وسيطرته على مؤسسات الدولة الشرعية وما تلا ذلك من أحداث دراماتيكية فشل المجلس الانتقالي في تطبيع الحياة العامة.

 

إذ أن الخدمات العامة من كهرباء ومياه ومشتقات وأمن عام ودفع مرتبات الموظفين تمر بأسواء أحوالها حيث تردت تلك الخدمات بشكل كبير شعر به المواطن البسيط الذي بات يعاني الأزمات جراء سيطرة المجلس الانتقالي على الدولة.

 

وهو ما جعل الناس يتحسرون على أيام حكومة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك الذي كان في وقته تمر معظم المحافظات المحررة بظروف ايجابية مقارنة بواقع الحرب ، إذ شهدت الخدمات العامة تقدم ملحوظ وكذا صرف مرتبات الموظفين أول بأول.

 

كل ماسبق يبرهن أن الحكومة الشرعية برئاسة الدكتور معين عبدالملك حققت نجاحات باهرة في العديد من الملفات الحيوية وهو ما أربك القوى المعادية للوطن التي شنت حملة شعواء على نجاحات رئيس الوزراء والحكومة الشرعية بغية التقليل من أهمية تلك المشاريع التي أثبتت أن حضور الدولة وتفعيل مؤسساتها أمر هام لا يقارن بحكم مليشيا المجلس الانتقالي الذي أثبتت الأيام أنه فشل في إدارة أبسط الملفات وهو ما يحتم ضرورة إنهاء كل مظاهر الانقلاب وعودة الحكومة الشرعية لممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن.