فيديو لفتاتين تمارسان الجنس داخل مسجد يثير ضجة كبيرة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إقـــــــراء أيــضـــــا:

عاجل .. الرئيس "هادي" يرعب المليشيات الإنقلابية بهذه التصريحات شديدة اللهجة .. ويعلن للعالم أجمع هذا الموقف الذي أسعد كل اليمنيين !! تفاصيل

 

عاجل : طلب غريب من السعودية لـ السيسي بقطع رؤوس معارضيه بالسيف ولا يبقى منهم أحدا..شاهد كيف جاء الرد سريعا؟!

 

عاجل .. إيران تعلن الحرب على السعودية بهذه الحُجة.. والحرس الثوري يرسل200 فرقاطة إلى الخليج العربي .. ورويترز تكشف التفاصيل الصادمة !!

 

عاجل .. "بن زايد" يوجه صفعة مدوية ل"طارق عفاش"ويلغي أي دور له.ويطالبه بتسليم القيادة لهذا القيادي الجنوبي .. والإعلام الإماراتي يكشف التفاصيل المفاجئة !!

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

داول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو فاضح لفتاتين تمارسان أفعال جنسية شاذة داخل مسجد- حسبما زعم البعض- وهو ما اثار ضجة كبيرة بالمغرب.
وعلى الفور تدخلت السلطات وتمكنت عناصر الفرقة السياحية التابعة لولاية أمن الرباط، مساء أمس الخميس، من ضبط ثلاثة طلبة يدرسون بمؤسسة مهنية حرة، من بينهم فتاتان، وهم يقومون بتصوير مقاطع فيديو مشفوعة بتعليق صوتي يتضمن تبليغا عن جرائم وهمية، حسب صحيفة هسبريس المغربية.
وكان الأشخاص الثلاثة، البالغين من العمر 18 و19 سنة، بصدد تصوير مقاطع فيديو بساحة صومعة حسان بمدينة الرباط، تظهر فيها الفتاتان وهما تجلسان بالقرب من بعضهما البعض وفي خلفية الصورة يبدو المسجد، مع بعض الإيحاءات ذات الحمولة الجنسية، مرفوقة بتعليق صوتي يزعم أن الأمر يتعلق بممارسات شاذة بين الفتيات بأحد مساجد المغرب، وفق ما جاء في بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني.
وقد تم فتح بحث في الموضوع مع الأشخاص الثلاثة الموقوفين تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل الكشف عن ظروف وملابسات هذه القضية.
ونرصد تعليقات بعض النشطاء في المغرب على الواقعة، إذ قال أحدهم: مادام القضاء مع الأسف يشجع على الفساد بجميع انواعه فلا غرابة في مأل بلدنا الغيورين عليه.اقل ما يقال حشومة عليكم".
وقال آخر": يبدو أننا نعيش فعلا أزمة قيم و هوية وهبوط قيمي غير مسبوق ما المبتغى من مثل هذه التصرفات التي تبين فقط تيه و فراغ خطيرين".
وتابع ناشط ثالث: مع الأسف بدئنا نرى أشياء لاتمت لديننا ولا لتقاليدنا بصلة ، هذا نتاج لعدة اشياء اصبحت دخيلة على حياتنا وهذا امام أعين المسؤولين دون ان يحركوا أدنى حركة فالكل مسؤول ونتمنى أن تلعب المدرسة والحي الدور الذي كانت تلعبه من قبل في تربية الأجيال الله يرحم تلك الايام