ايقاف قائد اللواء 81 احتياط بتهمة كيدية واستهداف واضح للواء لا تحترم تضحياته

 

مايزال مسلسل التآمر على اللواء 81 احتياط الذي يشكل ابناء محافظة ريمة نسبة كبيرة من قوام منتسبيه مستمر من قبل قيادة المنطقة العسكرية السابعة التي تسعى الى الإستيلاء على سقفه المالي وتشريد ضباطه وافراده من خلال اتباع اسلوب تطفيشي تنتهجه قيادة المنطقة ضدهم وبالتالي الإستحواذ على سقفه المالي واستبدال ضباطه وافراده بآخرين من مناطق معينة وبطريقة تتسم بالطابع المناطقي الإقصائي.

 

ــــــــ مـــــواضــــيــــــع هـــــــــــامـــــــة ــــــــــ

 

تعرف على الغواصة الفلسطينية التي ارعبت إسرائيل وعجلت بإغتيال مخترعها .. «غواصة الزواري» التي امتلكتها المقاومة وغيرت قواعد الحرب البحرية في غزة «تفاصيل تنشر لأول مرة»

 

أشهر خبير بالأمن القومي الأمريكي يكشف معلومات وحقائق خطيرة عن صواريخ «حماس» و«الكذبة الكبرى للقبة الحديدية» .. «تفاصيل تنشر لأول مرة + صور»

 

شاهد أجمل فتيات مراهقات في العالم 2021

 

شاهد أجمل فتيات الثانوية حول العالم .. الجمال الطاغي الذي يشعل قلوب الجميع (صور)

 

تابع قناة الخبر21 على تليجرام ليصلك كل جديد 

 

أضــــــغـــــــــــــط هــــــــــــنـــــــــــــــــــــــا 

 

 

وكشف ضباط ينتمون الى اللواء عن سلسلة من الممارسات الصادمة للمخلصين لإستعادة الشرعية.

موضحين التعامل بإنتقائية ضد اللواء ومنتسبيه وحرمانهم من ابسط الحقوق ،اضافة الى الإستيلاء العلني على مستحقاتهم المالية كمصادرة راتب شهر فبراير من العام الماضي.

موضحين ان الأعمال والممارسات المخالفة ضد اللواء ومنتسبيه لم تتوقف عند مستوى معين ،ولم تجد من يضع لها حدا من القيادة العليا للجيش الوطني.

وقالوا ان القائمين على مركز طارق التدريبي الذي نقل اليه اللواء قاموا خلال اليومين الماضيين بمنع قائد اللواء العميد/عبدالوهاب اسعد من مغادرة المركز في تحد واضح للأعراف والتقاليد العسكرية وتعمد إهانة اللواء ومنتسبيه وعدم احترام تضحياته في سبيل استعادة الشرعية وتحرير الوطن من الإنقلاب الحوثي الإيراني ،حيث تجاوز عدد شهدائه وجرحاه 420 في المعارك التي خاضها في عدد من جبهات القتال.

مشيرين الى ان المنطقة ابلغت وزير الدفاع برواية مغايرة لما حدث مع قائد اللواء الأمر الذي جعل الوزير يوجه بإيقافه عن العمل ،ودون ان يشكل لجنة للتحقيق للوقوف على الحقيقة ،الأمر الذي أثار حفيظة منتسبي اللواء ضباطا وافرادا،ووصفوا مايحدث ضد اللواء وقيادته بالتصرفات العنصرية غير المقبولة .