أول مسئول غربي كبير يعلن تأييده للسفاح الارهابي ويرفض ادانة المجزرة ويستفز المسلمين بهذا الاعلان..شاهد ماذا قال؟

رفض النائب الأسترالي السيناتور فرازر أنينغ ادانة العمل الارهابي عقب الهجوم المسلح على مسجدين في مدينة كرايست تشيرتش أثناء صلاة الجمعة.

 

وتساءل النائب الأسترالي السيناتور فرازر أنينغ على صفحته ف موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”إذا ما زال هناك من يعارض العلاقة بين هجرة المسلمين والعنف؟.

 

ولم يكتف هذا النائب بالتعليق على مواقع التواصل، بل أصدر بيانا اعتبر فيه أن السبب الحقيقي لسفك الدماء في شوارع نيوزيلندا اليوم هو برنامج الهجرة الذي يسمح للمسلمين المتعصبين بالهجرة إلى نيوزيلندا في الصفوف الأولى.

 

وألقى النائب في البيان ذاته باللائمة على المسلمين وعلى الإسلام بصفة عامة، قائلا لنكن واضحين؛ فربما كان المسلمون هم الضحايا اليوم، وعادة يكونون الجناة. المسلمون في جميع أنحاء العالم يقتلون الناس باسم عقيدتهم”.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص