الحكومة .. معاناة الناس لا تقبل المساومة وصمت المجتمع الدولي على جرائم المليشيات الإنقلابية مساهمة مباشرة في زيادتها

 

 

 

قال وزير الإدارة المحلية الأستاذ عبدالرقيب فتح إن المجتمع الدولي مطالب الأن إثبات جديته في التعامل الحازم تجاه الجرائم التي ترتكبها المليشيات الحوثية.معتبرآ  في تصريح خاص لأقاليم برس انتهاكات المليشيات الإنقلابية بحق العملية الإنسانية أختبار حقيقي لجدية المجتمع الدولي في التعامل مع المليشيات .مستغربآ في الوقت نفسة المواقف الدولية حيال ما تمارسة المليشيات من تجويع وارهاب بحق الشعب اليمني 

 

وقال أن صمت وتواطؤ المجتمع الدولي والأمم المتحدة تجاه تصرفات المليشيات الانقلابية بحق العملية الاغاثية .مساهمة مباشرة في زيادة معاناة أبناء الشعب اليمني

 

منبهآ إلي أن معاناة الناس لا تقبل المساومة والتأخير وأن الصمت حيال انتهاكات الحوثي بحق العملية الإنسانية غير مبرر ولا مقبول 

 

وأكد الوزير عبدالرقيب فتح ان بيانات الإستجداء لا تجدي مع مليشيات قامت وتقوم بتهب المساعدات الأغاثية وتعرقل عمل المنظمات الاممية وتعمل بكل جهد على تجويع الشعب اليمني وزيادة معاناته وتتاجر بها امام المجتمع الدولي 

 

وصفأ حرمان الشعب اليمني من المساعدات المساعدات الأعاثية بإنهاء أعمال إرهابية وجرائم تخالف كل القوانين الدولية والاعراف الانسانية وتستدعي من الأمم المتحدة ومجلس الأمن تصنيف المليشيات الانقلابية جماعة إرهابية

 

وكان عبدالرقيب فتح وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة قد طالب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة ومنسق الإغاثة الطارئة مارك لوك ومجلس الأمن الدولي باتخاذ إحراءات جادة ومواقف حازمة حيال منع مليشيات الحوثي الإنقلابية للمنظمات الاممية من الوصول الي مخازن برنامج الأغذية العالمي في محافظة الحديدة من خمسة أشهر مشددآ على ضرورة البحث عن وسائل وآليات ضامنه لسرعة الوصول الي تلك المخازن قبل تلف المساعدات والأستفادة منها في إغاثة المستخقين في عدد من المحافظات is الحكومة معاناة الناس

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص