اعمال الشياطين

             تسجيل مسرب لعبده بشر عضو مجلس النواب الذي يسيطر عليه الحوثيون في صنعاء، يتهم فيه مليشياتهم باستهداف أعضاء في الحكومة والمجلس السياسي التابع لهم بتسليط بائعات الهوى للإيقاع بهم، ومن ثم التحكم بقراراتهم.

             النائب بشر يثبت وجود سجون سرية للنساء، داخصاً كلام وزير داخليتهم عبدالكريم الحوثي بنفي وجود مثل هذه السجون.

             الغريب أن جماعة الكهنة تدعي أنها تسجن النساء لمحاربة الرذيلة، ثم تستخدم بعض الفتيات للإيقاع بمن يواليها قبل من يعاديها، حسب تصريحات النائب بشر.

             أذكر أنني عندما كنت أعمل في صحيفة اندبندنت عربية أجريت حواراً مع الناشطة الحقوقية الإيرانية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، وقالت لي فيما قالت إن استخبارات نظام ملالي طهران أوقعت بزوجها عن طريق إحدى الفتيات، واعدته إلى أحد فنادق طهران، ثم هددته الأجهزة الأمنية بعد أن صوروته بأنها ستبث الفيدبو ما لم يخرج على الشعب الإيراني ببيان متلفز بتهم فيه زوجته بالخيانة والتجسس لصالح قوى الاستكبار، وهذا الذي تم بالفعل.