إمرأة بألف رجل

مختار الشدادي :

 

بينما يلمزها البعض، ويشتمها البعض، ويتشفون بها، تمضي في طريقها غير آبهة بتراهاتهم، تظهر دائما في الأماكن الصعبة، والأواقات الحرجة، تفعل ماعجز عن فعله الكثيرين، تبرز نفسها بينما يضيع الكثير خلفها، هي أيقونة الثورة؛ والإنسانية، إنها توكل كرمان...

توكل الثورة، توكل الإنسانة، توكل الفن، تكرم صوت اليمن أيوب، الصوت المفقود في غياهب المرض، الحاضر في كل وادٍ من وديان اليمن، الصداح في سماء الوطن، المغروس في قلوب اليمنيين،
 الحي في ذاكرة الزمن.....

توكل اليوم تدخل التاريخ من أوسع أبوابه، تضع بصماتها الخالدة، ولا تنتظر شكرا من أحد.
في الوقت الذي عجزت حكومة هادي عن تقديم شيء لأيوب، تأتي توكل لفعل ذلك، ولو بجزء بسيط...
هذه المرأة تساوي ألف رجل من ساساتنا وقاداتنا الفاسدين، الذين لولاهم ما صرنا إلى ما نحن عليها..

وبالرغم من كل ما تقدمه هذه المرأة العظيمة، يأتي البعض يلمزها في سماجة، يلمزها وهي أشرف منهم وأطهر، يبحثون عن أصغر تفاهة ويعتقدون أنها عظيم "يجعلون من الحبة قبة" يريدون تشويه صورتها، تشفيًا منهم، ولكنهم لا يضرون إلا أنفهم ولكنهم لا يشعرون..