بعض من التاريخ الحقيقي للإمارات !!


 
إيهاب الشرفي : 

هرولت إلى بشار الأسد بعد أن كانت تدعي العداء له ، حينما تمكنت قواته بمساعدة روسية من تحقيق إنتصارات حقيقية وبسط نفوذها على أراضي واسعة من سوريا بعد ان كانت قد فقدتها لسنوات .

هرولت إلى طهران بعد أن كانت تدعي العداء لها ، حينما رأت أن أمريكا وبريطانيا والعالم كله لا يرغب بالحرب مع إيران  ، متخلية عن مبادئها وقيمها وجزرها وما أعلنت عنه طول الوقت .

هرولت إسرائيل بعد أن كانت تدعي العداء لها ، حينما وجدت ان الصهاينة يمارسون دولة أمر واقع رغم أنف الجميع ، متخلية عن القضية العربية والإسلامية مقابل لا شيئ .

هرولت إلى الهند بعد كانت تدعي العداء لها ، حينما وجدت أن 70% من سكان الإمارات هنود ، بل وبنت لهم المعابد الهندوسية والتماثيل والأصنام ليعبدوها في الجزيرة العربية .

قدمت دعم لا محدود للرئيس السابق صالح لإفشال ثورة 11 فبراير ، ثم دعمت الحوثيين بكل سخاء لتشكيل تحالف مع صالح للقضاء  على الثورة ، ثم لسحق الإصلاحيين ، ثم شاركت بالحرب ضد الحوثي وصالح .

قدمت دعم لا محدود للرئيس السابق عمر البشير ، وحاولت منع نجاح الثورة السودانية ، ثم باركت نجاح الثورة قبل أن تقدم دعم لا محدود أيضا للمجلس العسكري بهدف الإطاحة برموز الثوة السودانية ودفنها قبل أن تحياء .

قدمت دعم لا محدود للثورة الليبية ، ثم عملت على إفشالها من خلال دعم قوات حفتر بهدف وأد الثورة وسحق الثوار في ليبيا إفشال اي نجاح قد يحسب للثورة .

قدمت دعم لا محدود للسعودية في حربها باليمن ، ثم اغرقتها في الكثير من الملفات السوداء ، في الذي يضن الكثير بأنها تقدم دعم سري للحوثيين لمحاربة السعودية والشرعية ، قبل أن تتركهما بمنتصف الطريق يصارعان من أجل النجاح أو على الأقل البقاء .

قدمت دعم لا محدود لشرعية الرئيس هادي ، ثم انقلبت عليه وبدات بتشكيل ودعم فصائل عسكرية ومليشيات مسلحة مناهضة لشرعية الرئيس هادي ، كما احتضنت قيادات مناوئة له وما تزال تقدم لهم كل الدعم لإفشال حكومة هادي .

أدعت بدعم الشعب اليمني إبان إنطلاق عاصفة الحزم ، ثم سعت إلى مصادرة كل مكتسباته ومقدراته ، واغلقت الموانئ والمطارات اليمنية وضيقت على الشعب في معيشته وحياته وتنقلاته وحاولت وماتزال ان تسرق أرضه وجزره وشواطئه و وحدته الوطنية

أدعت بدعم الشعب الفلسطيني قبل أن تشن عليه اعظم حملة إعلامية وسياسية لشيطنته ومصادرة مكتسباته التاريخية وحقه في الأرض والقضية وقدمت الدعم السخي للصهاينة لضرب القضية الفلسطينية .

أدعت بدعم الشعب المصري ، قبل أن تبذل مليارات الدولارات والدراهم ، لوأد ثورته وقتل خيرة شبابه ، والإطاحة بأول رئيس مدني منتخب بتاريخ مصر ، وتسببت بأسوى أزمة إقتصادية للشعب المصري التي ما يزال يدفع ثمنها حتى الان ، بالإضافة إلى القمع والسجن والقتل والسحل والاعتقال ومصادرة الحريات الممتلكات ... الخ .

أدعت بدعم الإسلام ، بينما تشير كل الحقائق والواقائع والشواهد بأنها ألد اعداء الإسلام وأكثرها فجور ومحاربة للإسلام ورموزه و أئمته ومشائخه وثوابته ونصوصه الدينية .

وهناك الكثير من المتناقضات والأفعال المنافية للقيم الأخلاقية والممارسات العدائية التي اكتسبتها الإمارات كدولة حديثة ضد الشعوب العربية والإسلامية طوال سنين عمرها القليلة .