أول تصريح ناري من قيادة التحالف العربي بشأن معركة صنعاء المرتقبة

 

 

قال قائد قوات التحالف العربي في محافظة مأرب شرقي اليمن، إن القوات الحكومية اليمنية والتحالف ستستعيد قريبًا، العاصمة صنعاء من سيطرة الحوثيين ومقاتلي المخلوع صالح.


وأضاف العميد ركن إبراهيم الحربي، في كلمة له، اليوم الإثنين، أمام صحفيين في معسكر التحالف بمنطقة "تداوين" في مأرب، "قوات الشرعية والتحالف ستكون قريبًا بالعاصمة صنعاء. العدو (الحوثيون وقوات صالح)، في أضعف حالاته حاليًا ويخسر كل يوم موقعًا وعتادًا وأفرادًا جددًا".


وأكد الحربي، في الكلمة التي نشرها المركز الإعلامي للجيش اليمني، أن تراجع "الحوثيين" و"قوات صالح" يأتي نتيجة التخطيط والمتابعة من قيادة التحالف والتنفيذ الرائع من الوحدات الميدانية على الأرض.


وأشاد الحربي بدور العمل الإعلامي المساند لعمليات التحرير، منوها إلى أن الإعلام يؤثر في العدو أكثر من المدافع، داعيا إلى تنسيق الجهود بما يتواكب مع سير الانتصارات العسكرية.


وتأتي تصريحات القائد العسكري في "التحالف العربي"، في وقت تشهد فيه جبهات القتال في اليمن، تصعيدًا عسكريًا كبيرًا بين القوات الحكومية من جهة و"الحوثيين" و"قوات صالح" من جهة أخرى.

وشنت القوات الحكومية، مؤخرًا، العديد من الهجمات على مواقع "الحوثيين" في مديرية نهم شرقي محافظة صنعاء، بالتزامن مع غارات مكثفة لطيران "التحالف العربي" استهدفت تعزيزات "الحوثيين" بذات المديرية.
  

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص