النقش اليماني

 


وَفيكَ السِّحْرِ وَالطَّلْعُ النَّضيدُ = وَحَسْبُكَ أّنَّــكَ اليَمَــنُ السَّعـيدُ

 

أَتَيْتُ وَفي يَدي نَشْر الخُزامى = وَخَلْف أضالِعي نَبْضي يَزيدُ

 

وَقَفْتُ مَع النَّدَى طَيْفًا,وَغَنَّى = عَلَى وَقْعِ الْهَوَى اللَّحْنُ الوَحيدُ

 

 فَـمَـنْ إلاَّكَ يـا وَطَنًــا تَـبَـــدَّى = بِـأخْـيِلَـةٍ يُــرَدِّدها القَـصيـدُ

 

هَواكَ عَلى شِغافِ القَلْبِ يَجْري = يُداهِمُني وَقَـدْ قَرُبَ البَعيدُ

 

ذَكَرْتكَ في مَسيرَةِ نِصْف دَهْرٍ = فَفيـــكَ الجَّدُ والأصْـلُ التَّليدُ

 

بِهِ بَلْقيس قَــدْ خاضَتْ حُــروبًا = مُتَوَّجَـة لَهــــا بَـأْسٌ شَــديدُ

 

وَحِمْيَر تَسْبِقُ التَّــاريخَ عُمْــــرًا = بِمَمْلَكَةٍ يُفَـــلُّ لَهـا الْحَديــدُ

 

وَأَرْضُ الشَّحْرِشَرْقيّ المُكَلّا = بِهــا النَّجْــمُ اليَمـــانِيُّ الفريدُ

 

عَلى السروات في الجَبَلِ المُعلَّى = بَدَتْ صَنْعاء وَالْجَوْف العَتيدُ

 

وَميناءُ الْحَديدَة فيهِ غَرْبا = عَلى مَــــدِّ الــرُّؤى نَجْمًا يَصيـدُ

ومأرب سَدُّها ضَـخَّ العَطايا = وَأوْرَقَ زَرْعُها وَاشْتَــدَّ عـودُ

تَدانَتْ حَوْلها الأمْجادُ تَتْـرى = لَها فــي كُلِّ مَفْخَــرَةٍ وُجــودُ

يَعِــزُّ مَثيلُــها تَعِـز الَّتَـــي سَفْـ = ــح تَلَّتهــا تُغطّـيهِ الــوُرُودُ

 

تُرابِطُ حَضْرَموت عَلَى الْمَواني = وَسِحْرُ البَحْرِ لَيْسَ لَهُ حُدودُ

يَحُطُّ بِكَفّة نَقَــشٌ لِصِرْوا = حَ والسَّيْـفُ اليَمــانِيُّ السَّــــديـدُ

وفيكَ تَزَعْزَعَتْ فِتَــنٌ تَـوافي = بأرْضٍ قَــدْ تَقَلَّدَها الأُسُــودُ

فيا وَطَنًا شَدا أحْلى الأغاني = رُويــدًا إنَّ أشْــواقي حُشـودُ

لَمَحْتُكَ في عُيوني مِثْلَ صُبْحٍ = فَرَفَّ عَلى مَدار الكَوْنِ عيدُ

.....

 

شعر ختام حمودة

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص