حرا انا

روحي تطيرُ وإن قيدتمو جسدي
هي الكرامةُ إيماني ومُعتقدي .

 

إنّ السماءَ بلادي والعُلا سكني
لا تمنعوني مِنَ التحليقِ في بلدي .


حُرٌ أنا لستُ أرضى القيدَ في زمنٍ
صارَ الكثيرُ بهِ عبداً إلى الأبدِ .

 

يا حابِسيَّ عسى أحيا كما فرضوا
لا تحبسوني فقد أفنى من الكمدِ .

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص